10 اعراض لمتحور اوميكرون

اوميكرون

اوميكرون  هو الفايروس المتمحور الجديد لفايروس كورونا ،فلايزال العالم في قبضة وباء فيروس كورونا (19-COVID)، ويبدو أنه لا يوجد حد له على الإطلاق حتى اللحظة، حيث يعاني العالم من انتشار سريع لفيروس كورونا عبر متحوره الجديد “أوميكرون” (Omicron)، ما دفع منظمة الصحة العالمية للحديث عن “تسونامي” انتشار المرض عبر العالم مع تسجيل أرقام إصابات قياسية. فقد اخترق المتغير شديد التحور جدران العديد من البلدان، وأثبت أنه شديد العدوى وسريع الانتشار، علاوة على ذلك في أجزاء معينة من العالم مثل المملكة المتحدة، أصبحت السلالة الأكثر هيمنة حتى بالمقارنة مع متغير دلتا القاتل.
لا يزال الأطباء يرصدون أعراضا جديدة للمتحور الجديد من فيروس كورونا “أوميكرون” Omicron، وفي مقالنا اليوم سنتعرف على أهم عشر اعراض لمتحور أوميكرون:

10

حكة الحلق أحد الأعراض

حكة الحلق أحد الأعراض
الشعور بحكة في الحلق قبل أن تكون التهاب هو أحد الأعراض التي ظهرت في المقدمة منذ بداية ظهور متغير أوميكرون، يمكن أن يترافق مع ألم وتهيج في الحلق، وأفاد عدد من المرضى المصابين بمتحور “أوميكرون”، بحسب صحيفة “the mirror”، بأنهم أصيبوا بحكة في الحلق.
كما قال العديد ممن أصيبوا بالمتحور الجديد أنه يمكن سماع الإشارات الأولى بدلا من الشعور بها، فهم وجدوا أنفسهم يتمتعون بصوت مبحوح.

9

السعال الجاف

السعال الجاف
السعال الجاف أحد أعراض متحور أميكرون ,والسعال يمكن أن يكون بلعوميا وليس رئويًا، وكشف اختصاصي أمراض الرئة ألكسندر بالمان، في دراسة جديدة، إلى أن السعال الذي يحدث بعد الإصابة بمتحور أوميكرون غالبًا ما يصاحبه التهاب الحلق، حيث أن العديد من المرضى يشكون من التهاب وألم في الحلق ، مما يشير إلى وجود تشابه مع الإنفلونزا أو السارس، وهذا يعطي الأمل في أن يصبح COVID-19 عاجلاً أم آجلاً عدوى فيروسية تنفسية شائعة.

8

صداع الرأس

صداع الرأس
الصداع حالة يمكن أن تنشأ لأسباب متعددة، ولكن فيما يتعلق بـ COVID-19 أو متغير Omicron ، فقد حث العلماء على إضافته إلى قائمة الأعراض الرسمية. وبالنظر إلى الالتهاب الذي يحدث في الجسم بعد الإصابة، فإن الصداع هو مرض شائع قد ينشأ بعد ذلك، قد يتراوح الألم من حاد إلى خفيف.

7

الطفح الجلدي الشديد

الطفح الجلدي الشديد
يتميز هذا العارض بظهور طفح جلدي شديد يظهر في جميع أنحاء الجسم، رغم أنه يتركز في المرافقين والركبتين وظهر اليديد والقدمين، وتكون على شكل دوائر حمراء.  وقال طبيب في لندن إنه لاحظ انتشار هذا العارض لدى الأطفال المصابين بـ”أوميكرون”، مشيرا إلى أن 15 بالمئة من المصابين من المتحور يعانون من هذا العارض.

6

آلام العضلات والتعب الشديد

آلام العضلات والتعب الشديد
ووفق ما ذكرت صحيفة “الصن” البريطانية، فإن التعب يعد من الأعراض البارزة لمختلف متحورات فيروس كورونا المستجد، مضيفة “لكن الأبحاث الجديدة أظهرت أن هذا العرض يصيب النساء المصابات بأوميكرون بشكل أكبر”. وأجرت شركة “Web MD” الأميركية استطلاع رأي، سألت فيه عيّنة من المستجوبين عن عدد المرات التي شعروا فيها بالتعب من 23 ديسمبر إلى 4 يناير. وقال ثلث الرجال إنهم عانوا من التعب، خلال هذه المدة، لأسباب مختلفة، لكن 40 بالمئة من النساء أبلغن عن معاناتهن من بالتعب الشديد. كما أن آلم العضلات وأحيانا التعرق الليلي من أعراض اميكرون.

5

جلد جاف

جلد جاف
وردت تقارير عن أشخاص عانوا من  التهاب الجلد التأتبي (الإكزيما)، أي التهاب يجف فيه الجلد، ويتركز هذا العارض في الرقبة والصدر.
ويقول الخبراء إن هذا العارض يتركز في الجزء الأمامي من الصدر، أي تلك المعرضة لأشعة الشمس، وعادة ما يكون لونه ورديا، وقد يستمر حتى بعد الإصابة

4

تقرحات الشفاه من اعراض اوميكرون

تقرحات الشفاه
أبلغ عدد من المصابين بـ”أوميكرون” عن أعراض شبية بالبرد، ومنها ما يصيب الشفاه من تقرحات.
وقال خبراء إن الشفاه يمكن أن تصبح جافة ومتشققة، حتى عندما يتعافى المريض من “أوميكرون”، فهذا يحدث ألما داخل الفم.

3

سيلان الأنف من اعراض اوميكرون

سيلان الأنف
حتى الآن، يقال إن معظم أعراض Omicron تتزامن مع نزلات البرد أو الإنفلونزا، مما يجعل من الصعب معرفة ما إذا كان الشخص مصابًا بـ COVID-19 أو نزلة برد عادية.
وسيلان الأنف هو أحد الأعراض التي ارتبطت مرارًا وتكرارًا بفيروس كورونا، سواء في حالة الإصابة بالعدوى أو الإصابة بمتغير Omicron ، فقد أصبح سيلان الأنف أكثر شيوعًا لدى مرضى كورونا.

2

تغير لون الجلد من فايروس اوميكرون

تغير لون الجلد
حذر الخبراء من أن هناك علامة على الجلد يمكن أن تظهر إصابتك بالمتحور “أوميكرون”، وهو تغير لون الجلد قد تلاحظ تغير لون جلدك أو جلد أحد أفراد أسرتك إلى لون شاحب أو أزرق أو رمادي، وفذلك علامة تحذير على “أوميكرون”. فقد ذكرت صحيفة “الصن” البريطانية نقلا عن أطباء أن بعض الأشخاص لاحظوا علامات غريبة على الجلد، فقد يظن البعض أن الأمر لا يتجاوز جفافا أو حتى حساسية. اقرأ أيضا:10 حقائق عن سلالة فايروس كورونا الجديد

1

التهاب رئوي أقل شيوعا

التهاب رئوي أقل شيوعا
إلى أن المصابين بمتحور “أوميكرون”، وعلى عكس السلالات الأخرى، نادرا ما يعانون من ألم في الصدر. “كان هذا الأمر يميز الذين أصيبوا بالتهاب رئوي يؤثر على التجويف البلوري (Pleural Cavity)‏. طبعا يمكن أن يتسبب أوميكرون أيضا في الإصابة بالتهاب رئوي، ويموت المرضى من هذا الالتهاب الرئوي عندما تكون مساحة تلف الرئتين كبيرة، لكن ألم الصدر أصبح أقل شيوعا” في متحور أميكرون.

 

المراجع/https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/variants/omicron-variant.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *