10 أغذية تعيق خسارة الوزن

خسارة الوزن

خسارة الوزن هو ما يتمنى تحقيقه كل شخص ، فقد يندهش الكثيرين عندما يكتشفون أن بعض الأطعمة الصحية التي يحرصون على تناولها دائمًا أو الأطعمة المعروف بأنها صحية تعمل على إعاقة كل جهودهم في خسارة الوزن. ومن جهة اخرى يحاول من يرغب في خسارة الوزن جاهدا تقليل كميات الطعام التي يتناولها يوميا، ورغم أن بعضهم يلتزم بذلك، إلا أنه لا يجد نتائج ملموسة، حيث يعاني من بطء حرق الدهون.
ولكن قد تكمن المشكلة في بعض الأطعمة التي تعيق خسارة الوزن وتهدر مجهود الراغب في الوصول إلى الجسم المثالي، حيث إن اعتياد تناول ولو كميات بسيطة من تلك الأطعمة تعيد للجسم ما فقده من سعرات حرارية بسرعة، وبالتالي يظل في دائرة مغلقة من المحاولات غير المجدية.
ونعرض فيما يلي أبرز تلك الأطعمة التي يجب تجنبها بشكل قاطع لمن يرغبون في خسارة الوزن أو الحفاظ على ثباته بعد اتباع الحميات الغذائية :

10

الألبان خالية الدسم

الألبان خالية الدسم
يبتعد كثير من الأشخاص عن الزبادي والحليب كامل الدسم أو نصف الدسم، ويعتقدون أن الحليب خالي الدسم مثاليًا للرجيم ولا يساهم في زيادة الوزن.
لكن في الحقيقة يمكن أن يتسبب الزبادي أو الحليب خالي الدسم في زيادة الوزن، وذلك لعدة أسباب تمثلت في ما يأتي:
الألبان خالية الدسم لا تكون مشبعة، مثل: الحليب كامل الدسم، وبالتالي يزيد الشعور بالجوع.
بعض الشركات تقوم بتزويد الحليب خالي الدسم بالسكر لتحليته حتى يتم تحسين النكهة.
الألبان عمومًا حمضية، سواء كانت كاملة الدسم أو خالية الدسم، وهذه الأحماض تساهم في صعوبة تقليل الوزن.

9

السلطة الخضراء التي تحتوي إضافات

السلطة الخضراء التي تحتوي إضافات
قبل البدء بتناول السلطة الخضراء التأكد من محتوياتها، بحيث يجب أن تكون المحتويات طازجة وتخلو من أي دهون وزيوت أو صلصات دهنية واملاح زائدة التي تعمل على تكدس السوائل واحتباسها بشكل كبير.

8

الفاكهة المجففة

الفاكهة المجففة
​​​​​​​تعتبر الفاكهة المجففة من أكثر الأطعمة التي تعيق خسارة الوزن لأنها تحتوي على كميات كبيرة من السكريات التي تعتبر المسؤول الأول لزيادة الوزن.
لكن هذا لا يعني أن كل الفواكه المجففة تحتوي على السكر، فهناك أنواع صحية وخالية من السكر، ويمكن معرفة هذا من خلال مراجعة المكونات المدونة على العبوة. ويفضل تناول الفواكه الطازجة بعيدًا عن تلك المجففة لضمان الحصول على فوائدها الصحية كاملة

7

المنتجات المدون عليها قليلة الدسم

المنتجات المدون عليها قليلة الدسم
يلجأ الأشخاص الذين يتبعون الحميات الغذائية لشراء المنتجات المدون عليها عبارة قليلة الدسم، وهي خدعة أخرى تلجأ إليها بعض الشركات؛ لأنهم يقوموا بتعويض المذاق بعناصر أخرى، وغالبًا ما يكون السكر أو الصوديوم، والسكر المكرر هو عنصر حمضي يشجع الجسم في التمسك بالوزن الزائد.
كذلك فإن الأطعمة التي تحتوي على الصوديوم والملح الزائد يمكن أن تسبب الانتفاخ وتزيد الشعور بالثقل، وتساهم في زيادة الوزن، لذلك يجب التأكد من المكونات جيدًا لكي لا تكون هذه المنتجات ضمن قائمة أطعمة غير متوقعة تعيق خسارة الوزن.

6

المقرمشات والشيبسي

المقرمشات والشيبسي
تكمن خطورة المقرمشات في غناها بالسعرات الحرارية، فضلا عن الدهون والأملاح والسكر، كما أنها أحد أبرز الأطعمة المصنعة التي وجدت دراسة أجريت عام 2015 في البرازيل علاقة بينها وبين السمنة المفرطة، وتشترك البطاطس المقلية في نفس أسباب الخطر.
ويمكن استبدال المقرمشات الضارة ببدائل صحية مثل المكسرات المحمصة مع مراعاة عدم إضافة الملح أو السكر لها، ما يسهم بشكل كبير في منع زيادة الوزن، كما تشمل خيارات الوجبات الخفيفة الصحية الجزر النيء أو الحمص.

5

الهامبرجر

الهامبرجر
نخص بالذكر الهامبرجر الذي يتم إعداده في مطاعم الوجبات السريعة، لأنه يكون غنيا بالدهون والسعرات الحرارية، ففي دراسة استمرت 14 عامًا، وأجريت على 19479 شابة أمريكية من أصل إفريقي، أفاد الباحثون بأن المشاركين الذين تناولوا برغر المطعم مرتين على الأقل في الأسبوع كانوا أكثر عرضة للإصابة بالسمنة المفرطة من اللاتي تناولن أقل من خمس مرات على مدار العام.
ويسمح لعشاق البرجر تناوله إذا كان تم إعداده منزليا من اللحم البقري المفروم قليل الدهن، على أن يتم طهيه دون إضافة دهون أو زيوت، ويعتبر تناول البرجر المنزلي من حين لآخر مصدرا جيدا للبروتين والحديد ومجموعة فيتامينات (ب)، أما إذا أردت بديلا صحيا للهامبرجر فيمكنك تناول الدجاج المشوي أو السمك أو السلطات مضافا إليها اللحوم المشوية. اقرأ أيضا:10 أسباب تؤدي إلى مشكلة ثبات الوزن

4

الدقيق الأسمر

الدقيق الأسمر
يعتقد كثير من الأشخاص أن خبز القمح الكامل هو الأفضل خلال الرجيم، ويعد أكثر الأنواع الصحية التي تساعد في فقدان الوزن.
لكن على الرغم من أن تناول القمح الكامل بشكل محدود يمكن أن يكون مناسبًا خلال اتباع الحمية الغذائية في بادئ الأمر، لكن الاستمرار في تناول منتجات القمح، وتحديدًا الغلوتين يمكن أن يعيق فقدان الوزن، وذلك بسبب عدم الشعور بالشبع عند تناوله، مما يزيد من فرصة تناول المزيد من الطعام مسببًا ذلك زيادة الوزن.
والقمح الكامل يسبب تراكم الدهون في البطن، كما يؤدي إلى انخفاض مستويات الطاقة في الجسم، وبالتالي قلة الحركة الهامة لخسارة الوزن.

3

المشروبات السكرية وخسارة الوزن

المشروبات السكرية
أبرز الطعمة التي تعيق خسارة الوزن هي المشروبات الغازية وعصائر الفاكهة المحلاة بالسكر المضاف، ومشروبات الطاقة، ففي الوقت الذي تحتوي فيه تلك المشروبات على كميات ضخمة من السكر، نجد أنها منخفضة القيمة الغذائية إلى أدنى المستويات، لذلك فهي تسهم في زيادة شعور الإنسان بالجوع ما يجعله يتناول المزيد من السعرات الحرارية.
وكشفت الدراسات الغذاية أن الشخص يستهلك في المتوسط نحو 17 ملعقة صغيرة من السكر المضاف يوميًا، وأن نحو نصف هذا السكر يأتي من المشروبات المحلاة، وأبرزها الشاي والقهوة، فيما أثبتت دراسة أجريت عام 2015 علاقة بين تناول المشروبات المحلاة بالسكر وزيادة الوزن عند الأطفال والمراهقين. اقرأ أيضا:اضرار المشروبات الغازية ال 10

2

اللحوم المصنعة و خسارة الوزن

اللحوم المصنعة
شمل العديد من الأصناف مثل السجق والسوسيس واللانشون والبسطرمة، وغيرها الكثير من الأصناف التي رغم إدراك الكثير لمخاطرها فإن البعض يصر على تناولها نظرا لمذاقها المحبب للكبار والصغار.
وتكمن خطورة اللحوم المصنعة في الطرق التي تتم بها عملية تصنيعها، سواء كانت مدخنة أو مجففة أو معلبة أو مخمرة، كما تتم معالجتها وحفظها بطرق أخرى.
وتحتوي أصناف اللحوم المصنعة على كميات وفيرة من الملح وقليل من العناصر الغذائية، كما أنها تمتلئ بالسعرات الحرارية مقارنة بمصادر البروتين الخالية من الدهون، مثل الدواجن والأسماك، فيما كانت الوكالة الدولية لأبحاث السرطان (IARC) قد صنفت اللحوم المصنعة على أنها مواد مسرطنة.

1

الأرز الأبيض و خسارة الوزن

الأرز الأبيض
يحتوي الأرز الأبيض على نسبة سكر مرتفعة، مما يعني أنه يمكن أن يتسبب في ارتفاع مستويات السكر في دم الشخص بعد تناوله مما يعيق عملية خسارة الوزن.
وأما عن البدائل الصحية للأرز الأبيض، فأبرزها الأرز البني والكينوا، حيث تعد هذه الخيارات غنية بالألياف الغذائية، والتي تسهم في شعور الشخص بالشبع لفترة أطول.

 

المراجع/https://www.healthline.com/nutrition/11-foods-to-avoid-for-weight-loss

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *