10 أعشاب طبيعية تعالج ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم هي مشكلة يعاني ملايين الأشخاص حول العالم من مخاطرها، والذي قد يؤدي في بعض الأحيان إلى نوبات قلبية وسكتات دماغية، لذلك يصفه خبراء بـ”القاتل الصامت”.
حسب معهد روبرت كوخ الألماني يعاني المرء من مرض ارتفاع ضغط الدم عندما يصبح معدل ضغط الدم 90/140. ولارتفاع ضغط الدم المزمن عواقب وخيمة قد تصل حتى الموت. فالضغط المستمر على القلب والتغيرات المحتملة في الشرايين قد تؤدي إلى ظهور أعراض خطيرة قد تتراوح بين فقدان البصر إلى السكتات الدماغية أو النوبات القلبية. ويقدر عدد الأشخاص الذين يموتون بسبب ارتفاع ضغط الدم في ألمانيا بأكثر من 600 ألف شخص سنوياً.
من بين أهم أسبابه السمنة والتغذية غير السليمة.

لهذا يحتاج هذا المرض للألتزام بالتغذية السليمة والمتوازية، مثل الخضر والفواكه والسمك تساعد على التحكم في معدل ضغط الدم وبالتالي تجاوز المضاعفات الخطيرة التي قد تحدث جراء ارتفاع الضغط.
وهناك أيضا مجموعة من الأعشاب تساعد في تخفيض ضغط الدم نشرتها بعض الموقع المتخصصة في الصحة مثل موقع “healthline.com”. وتساعد هذه الاعشاب لهذا لنتعرف في مقالة اليوم على أهم عشر أعشاب تساعد على إعادة معدل ضغط الدم لطبيعته :

10

الحبهان أو الهيل

الحبهان أو الهيل
بحسب دراسات علمية سابقة فإن الحبهان يساهم في خفض ضغط الدم المرتفع والوقاية من المضاعفات الصحية المترتبة عليه، وأجرى باحثون تابعون لمركز دراسات العقاقير في الهند دراسة على عدد من الأشخاص الذين تناولوا 3 جرام من الحبهان لمدة يومين أسبوعين، ووجدوا أن ضغط الدم لديهم انخفض بصورة ملحوظة بفعل تناول الحبهان.

9

مستخلص ورق الزيتون

مستخلص ورق الزيتون
يساهم مُستخلص ورق الزيتون في التقليل من مستويات الدهون في الدم، وخفض ضغط الدم، ففي دراسةٍ نُشرت في مجلّة European Journal of Nutrition عام 2017، وضمّت 60 رجلاً يعانون من حالةٍ تُسمّى ما قبل فرط ضغط الدم (بالإنجليزية: Prehypertension)؛ أي أنّهم معرّضون للإصابة بارتفاع ضغط الدم؛ لوحظ أنّ أولئك الذين استهلكوا مستخلص أوراق الزيتون انخفض لديهم ضغط الدم بشكلٍ ملحوظ مقارنةً بمن لم يستهلكوه.
وقد أشار الباحثون في هذه الدراسة إلى أنّه يجب اتّباع نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ وغنيّ بالفواكه والخضراوات، للتقليل من خطر ارتفاع مستويات الكوليسترول وضغط الدم اللذان يُعدّان المسؤولين عن تفاقم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

8

الريحان وخفض ضغط الدم المرتفع

الريحان وخفض ضغط الدم المرتفع
يحتوي الريحان الحلو على أحد المركّبات الكيميائية يُدعى بالأوجينول (بالإنجليزيّة: Eugenol)، والذي يساهم في غلق قنوات الكالسيوم، وبالتالي خفض ضغط الدم.
ولكن يجدر التنويه إلى أنّ تأثير مُستخلصات الريحان الخافض للضغط قد يسبّب انخفاضاً كبيراً في مستوياته لدى الأشخاص الذين يعانون أصلاً من انخفاضٍ في ضغط الدم، كما يتداخل الريحان مع الأدوية المُستخدمة لعلاج انخفاض ضغط الدم، ولذلك فإنّ من الهمّ استشارة الطبيب قبل البدء بأخذ مستخلصات الريحان أو المكملات المحتوية عليه.

7

الكركديه يساهم في خفض ضغط الدم

الكركديه يساهم في خفض ضغط الدم
يساهم تناول شاي الكركديه الحامض مرتين يومياً في خفض ضغط الدم، وذلك في المرحلة الأولى من ارتفاع ضغط الدم، على أن يكون ذلك مصحوباً باتّباع نمط حياة صحي، والتعديل على النظام الغذائي، وذلك وفقاً لدراسةٍ نُشرت في مجلّة Journal of Advanced Pharmaceutical Technology and Research عام 2019.
ويجدر التنويه إلى ضرورة توخّي الحذر من قِبَل مرضى السكري، ومرضى ارتفاع ضغط الدم، ومراقبة مُستويات كلٍّ من السكر وضغط الدم عند استخدام شاي الكركديه؛ وذلك نظراً لتسبُّبه بخفض ضغط الدم ومستويات السكر في الدم.

6

علاج ارتفاع ضغط الدم – بذور الكرفس

علاج ارتفاع ضغط الدم - بذور الكرفس
تحتوي بذور الكرفس على مادّةٍ تُسمّى الثاليدات. والتي تساهم في تعزيز تدفُّق الدم عبر الشرايين؛ وذلك نظراً لدورها في إرخاء الأنسجة المُكوّنة لجدار الشرايين، ممّا يساعد على خفض ضغط الدم. وقد أشارت دراسةٌ أوليةٌ نُشرت في مجلّة Natural Medicine Journal عام 2013، وأجريت على 30 مريضاً يُعاني من ارتفاع ضغط الدم أنّ استهلاك كبسولاتٍ تحتوي على 75 مليغراماً من مُستخلص بذور الكرفس مرتين يومياً، ولمدّة 6 أسابيع قد يساهم في خفض ضغط الدم/ مع التنبيه إلى أنّ هذه الدراسة صغيرة وغير كافية لتأكيد تأثير بذور الكرفس في الضغط. ويجدر التنبيه إلى ضرورة الحذر عند تناول بذور الكرفس؛ إذ يُمكن لتناولها من قِبَل من يُعاني من انخفاضٍ في ضغط الدم أن يتسبّب بهبوطٍ حادٍّ في مستوياته.

5

بذور الكتان 

بذور الكتان تساعد على خفض ضغط الدم
يُمكن لبذور الكتان أن تساعد على خفض ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يُعانون من ارتفاعٍ فيه، مع ضرورة التنويه إلى عدم وجود معلومات أكيدة عن الكمية المُتناولة وشكل البذور المستخدم، إلّا أنّ تناول بذور الكتان الكاملة كان له تأثيرٌ أفضل في خفض ضغط الدم، وخاصةً ضغط الدم الانبساطي. وقد يعود تأثير بذور الكتان الخافض للضغط إلى محتواها من الألياف الغذائيّة؛ حيث تساهم الألياف الغذائية، وخاصةً القابلة للذوبان في تقليل مستويات الكوليسترول في الدم، وذلك وفقاً للدراسة التي نُشرت في مجلّة The Journal of Nutrition عام 2015، ولكن يجب توخّي الحذر نظراً لاحتمالية تسبُّب تناول بذور الكتان بخفض ضغط الدم بشكلٍ حادّ لدى الأشخاص الذين يتناولون أدوية خفض ضغط الدم.

4

الزعتر 

الزعتر لخفض ضغط الدم
المادة الأكثر أهمية في الزعتر هي حمض الروزمارينيك فهي مضادة للالتهابات ومخفضة لضغط الدم.
وكما هو معروف طبياً فإن الأشخاص الذين يجمعون بين الوزن الزائد وارتفاع ضغط الدم يكون علاجهم من الالتهابات الداخلية أمراً صعباً، لذلك فإن الروزمارينيك الموجودة في الزعتر قد تكون مادة مساعدة لهم.

3

الزنجبيل يخفض ضغط الدم المرتفع

الزنجبيل يخفض ضغط الدم المرتفع
بيّنت مراجعةٌ نُشرت في مجلّة Phytotherapy Research عام 2019 أنّ مكمّلات الزنجبيل قد تساهم في خفض ضغط الدم، إلّا أنّ الدراسات حول ذلك لا زالت غير كافيةٍ لتأكيد هذا التأثير، كما أنّه من غير الواضح ما هي الآلية التي يخفض فيها الزنجبيل ضغط الدم، ولكن يعتقد الباحثون أنّ هذا التأثير قد يعود إلى مُحتوى الزنجبيل من المركّبات الفينولية؛ والتي تُعزّز نشاط مُضادات الأكسدة، كما يُعتقد أنّ هذه المركبات تساهم في خفض ضغط الدم عبر تقليل أكسدة الدهون التي تسبّب انسداد الأوعية الدمويّة، المؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، ولكن ما زالت هناك حاجةٌ إلى المزيد من الدراسات لفهم ذلك وتأكيده.
ويجدر التنبيه أنّه في حال تناول أيّة أدوية بشكلٍ منتظمٍ فإنّه ينبغي الحصول على استشارة الطبيب المُختصّ قبل استخدام مكمّلات الزنجبيل؛ وذلك لتجنُّب التعرّض لأيّة تفاعلاتٍ مع الأدوية؛ مثل ممّيعات الدم، وأدوية السكري، وأدوية ارتفاع ضغط الدم.

2

الثوم و ارتفاع ضغط الدم

الثوم وارتفاع ضغط الدم
أشارت مراجعةٌ نُشرت في مجلّة Experimental and Therapeutic Medicine عام 2019 إلى أنّ مُستخلص الثوم يساهم بشكلٍ كبيرٍ في خفض ضغط الدم الانقباضي (وهي القراءة العليا عند فحص ضغط الدم)، والانبساطي (وهي القراءة السفلى عند فحص ضغط الدم)، ممّا يساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 16-40%. ويجدر التنبيه هنا إلى أنّه يُمكن لاستهلاك الثوم من قِبَل الأشخاص المُصابين بانخفاض ضغط الدم أن يؤدي إلى انخفاضٍ شديدٍ فيه. اقرأ أيضا:اهم 10 فوائد صحية تأتي من الثوم

1

البقدونس ضمن قائمة أعشاب لعلاج ارتفاع ضغط الدم 

البقدونس ضمن قائمة أعشاب لخفض ضغط الدم المرتفع
يحتوي البقدونس على نسبة عالية من الكاروتينات مما يجعل قيمته الغذائية والصحية عالية. فمادة الكاروتين مثلا هي التي تمنح الجزر اللون الأصفر ولها القدرة على تخفيض ضغط الدم.

 

المراجع/https://www.healthline.com/nutrition/herbs-to-lower-blood-pressure

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *